أخر الاخبار

التخلف عن التجنيد | الهروب من التجنيد | العدالة الناجزة

 

ماذا تفعل فى حالة التخلف عن التجنيد أو الهروب من الخدمة العسكرية ؟





ما هو الفرق بين التخلف والهروب من التجنيد ؟

أولا - التخلف هو ببساطة أن يستحق الفرد ويكون ملزما بتقديم نفسه لادارة التجنيد ولكنه لا يذهب فى الموعد المحدد لمنطقة التجنيد لتقديم اوراقه , أو يقدم اوراقه و لا يكمل الاجراءات ويظل على هذه الحالة حتى بلوغ سن الثلاثين عاما

ثانيا - الهروب هو ان يكون الفرد قد انهى كافة الاجراءات السابقة على التجنيد وتم تجنيده بالفعل والتحق بمركز التدريب او التحق بمكان خدمته العسكرية وترك الخدمة ولم يعود لها نهائيا فهذا يعد هاربا من التجنيد

ما هو الوضع القانونى فى حالة التخلف او الهروب ؟

أولا - التخلف فالوضع القانونى وفق قانون الاحكام العسكرية المصرية يتم تسوية موقفه القانونى من خلال النيابة العسكرية والقضاء العسكرى بان يتقدم الى منطقة التجنيد التابعة له باوارقه المطلوبة عند بلوغ سن الثلاثين ويتم احالة هذه الاوراق الى النيابة العسكرية التى تتخذ شأنها اما باحالة الاوراق الى المحكمة العسكرية او حفظ الاوراق وفى حالة الاحالة للمحكمة العسكرية تحكم المحكمة بالحبس او الغرامة 

ثانيا - الهروب هو نفس الوضع القانونى للتخلف ولكن يختلف شرط السن لتقديم طلب التسوية فى حالة الهروب يشترط للتقدم ان يكون الهارب فى سن 36 عاما وليس ثلاثين عاما مثل التخلف

ما هى الاوراق والمستندات اللازمة لتسوية الموقف التجنيدى ؟

سواء فى حالة التخلف او الهروب يشترط تقديم نفس المستندات التى كان من الواجب تقديمها عند بداية التجنيد مثل ع القيد العائلى والفيش الجنائى والرقم القومى ومستندات أخرى

كيف تحصل على استشارة قانونية متخصصة وفقا لحالتك فى قضايا التجنيد ؟

يقدم موقعنا خدمة الاستشارات القانونية المتخصصة فى قضايا التجنيد وخدمة توكيل محامى لانهاء الاجراءات القانونية مع العلم بان الاستشارات ليست مجانية فهى مدفوعة ولا يوجد اى استثناءات فى ذلك وفى حالة طلب توكيل محامى يتم الاتفاق على الاتعاب لكل حالة وفقا لظروفها , ووللحصول على استشارة قانونية فى هذا المجال يرجى للاهمية قراءة المقالة الخاصة بالاستشارات القانونية على موقعنا بالضغط على الرابط  باللون الازرق التالى

نحن نقدم خدماتنا القانونية كلها عبر الانترنت كاول مكتب محاماة رقمى فى مصر منذ عام 2018 وخبرتنا القانونية 25 عاما فى المحاماة

اعداد وتقديم
محمد حسين - شلبى المحامى  بالنقض والدستورية العليا
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -